“شخصية العاهرة فى الأدب المصرى”.. دراسة تتناول أبعادها من أعمال كبار الكتاب

صدر حديثا للكاتب والناقد مصطفى بيومى، كتاب “شخصية العاهرة فى الأدب المصرى: الضرورة والإدانة”، من إصدارات مؤسسة مجاز الثقافة للترجمة والنشر.

ويتناول كتاب “شخصية العاهرة فى الأدب المصرى: الضرورة والإدانة” دراسة الشخصية من واقع أعمال عدد من كبار الكتاب والأدباء بينهم: “يحيى حقى، محمود البدوى نجيب محفوظ، عبد الرحمن الشرقاوى، فتحى غانم، يوسف الشارونى، يوسف إدريس، سليمان فياض، رفعت السعيد، بهاء طاهر، رفعت الفرنوانى، إسماعيل ولى الدين، علاء الديب، جمال الغيطانى، يوسف القعيد، عمرو عبد السميع، علاء الأسوانى، خالد الخميسى، مصطفى عبيد، أحمد مراد، هدرا جرجس”.

ويأتى على غلاف الكتاب: لا يحظى الموقع الذى تحتله ظاهرة الدعارة والعاهرات، فى الأدب المصرى بالاهتمام النقدى الذى يتناسب مع أهمية القضية وخطورتها.. التجارة العريقة العتيقة، الموصوفة عند الأخلاقيين والورعيين بأنها مشينة مرذولة، تصطدم مع القيم الدينية والأعراف الأخلاقية بطبيعة الحال، لكنها قائمة فعالة ولابد من التمييز بين ضرورتين متداخلتين متكاملتين، ضرورة إدانة التجارة الرخيصة المبتذلة والتنبيه الدائم إلى مخاطرها، وضرورة دراستها واستيعاب أبعادها المختلفة.

 

القضية متشعبة، وتستمد أهميتها من الارتباط الوثيق بثلاث عناصر ذات شأن، العنصر الأول هو الجنس الذى يمثل نشاطا لا غنى عنه لاستمرار الحياة الإنسانية، والعنصر الثانى يتمثل فى المجتمع البشرى الذى لا يخلو عبر الأزمان والعصور كافة من حلل فى تلبية الاحتياجات الجنسية لابنائه، أما العنصر الثالث فقوامه الإنسان: الذى يمتهن المهنة أو يضطر إلى التعامل مع مهمتها.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *